محمد عصام مصيلحي – شبكة أخبار مصر

توفي طالب بجامعة الأزهر مقيم فى المدينة الجامعية، وذلك بعد إصابته بأزمة صحية غير معلومة السبب، وقد تأخر عليه سيارة الإسعاف فى الوصول إليه.

وتبين أن الطالب يدعى أحمد علاء بكلية الصيدلة جامعة الأزهر توفى داخل المدينة الجامعية بالقاهرة، وتجمع عدد من الطلاب أمام مبنى خالد بن الوليد بسبب تأخر سيارة الإسعاف، وإعلان مشرفين المبنى أنه مات خارج المدينة وتسجيله غياب في كشوفات الحضور والغياب.

وأكد أصدقاء الطالب أن المدينة بها إسعاف، ولكنه متعطل ولا يتحرك بين المدينه أ ، ب، وأن ما حدث نتيجة الإهمال الطبي، لأن الكشف الطبي يكون يوم التسكين فقط.

وتابع الأصدقاء فأن الطبيب الموجود في الإدارة الطبيو هو موظف، ويقوم بالتوقيع على الورقة الخاصة بالكشف فى حالة الائق والخلو من أي مرض.

من جانبه قال الدكتور أحمد زارع، إن الطالب توفي بصورة طبيعية وحضر أحد الأطباء لإسعافه وعمل إنعاش لقلبه، وحضر طبيب آخر لإسعافه ولكن باءت المحاولات بالفشل وتوفي الطالب فجر اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock