هشام امنة.. إعادة تاهيل 50 منزل بقري أبو المطامير الأسبوع القادم بالتعاون مع جمعية الاورمان

هشام امنة.. إعادة تاهيل 50 منزل بقري أبو المطامير الأسبوع القادم بالتعاون مع جمعية الاورمان

حماده مبارك

اشاد اللواء/ هشام آمنة – محافظ البحيرة بدور جمعية الأورمان ونشاطها الخدمى والخيرى بمدن ومراكز المحافظة لتخفيف الأعباء عن كاهل الأسر الأكثر إحتياجاً والعمل على تلبية إحتياجاتهم وتوفير بيئة معيشية مناسبة لهم، مشيداً بالدور الذى يقوم به صندوق “تحيا مصر” برعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي – رئيس الجمهورية والمشروعات التي يقدمها لأبناء المحافظة وخاصة فى مشروعات إعادة الإعمار والبناء والقوافل الصحية وتبنيه للعديد من المبادرات مثل تكافل وكرامة وحياة كريمة مما كان له بالغ الأثر ومردود إيجابي لأبناء المحافظة .

وفى هذا السياق أعلن اللواء/ هشام آمنة عن خطة جمعية الأورمان بالبحيرة فى البدء فى إعادة تأهيل عدد 50 منزل بقريتي سيدى دمين و20 لحوم مركز أبو المطامير وذلك بالتعاون مع صندوق تحيا مصر .
مشيراً إلى أن إعادة التأهيل يشمل سقف المنزل والمحارة والكهرباء والسباكة وتركيب السيراميك وتركيب جميع النجارة وتشطيب الدهانات .

وتقدر تكلفة المنزل الواحد 46 ألف جنية بإجمالى تكاليف 2 مليون و300 ألف جنية وسوف يتم الإنتهاء من إعادة التأهيل خلال شهرين .

وأكد أ/ أحمد عبد المحسن – مدير جمعية الأورمان بالبحيرة على أن تعاون الأورمان وصندوق تحيا مصر فى إعادة تنمية القرى الأكثر إحتياجاً جاء ضمن بروتوكول التعاون الثالث الذى يشمل رفع كفاءة 2885 منزل موزعين على 100 قرية من القرى الأكثر إحتياجاً بتكلفة إجمالية تصل إلى 125 مليون جنية .

مشيرا إلى أن مشروع إعادة إعمار القرى الفقيرة أطلقته الأورمان قبل سنوات من الآن ونجحت من خلاله في تطوير وتنمية أكثر من 850 قرية فقيرة في محافظات الجمهورية المختلفة وأن إعادة إعمار القرى الفقيرة تتضمن أيضاً تسليم مشروعات تنموية صغيرة ومتناهية الصغر إلى الأسر غير القادرة لدعمها في الإنتقال من دائرة العوز والإحتياج إلى دائرة الإكتفاء والإنتاج .

هذا وقد ثمن اللواء/ هشام آمنة دور المشاركة المجتمعية وجهود مؤسسات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية وخاصة جمعية الأورمان بالبحيرة فى تقديم المساعدات المادية والعينية للأسر الأولى بالرعاية بالإضافة إلى رعاية الأيتام وتقديم كافة أنواع الدعم المادى والعينى لهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *