مدير إدارة أوقاف الرمل بالإسكندرية يحاضر بالامسية الرئيسية ، بعنوان، عالمية الاسلام،

كتب- حماده مبارك

بتوجيهات من فضيلة الشيخ محمد خشبة وكيل وزارة أوقاف الإسكندرية وفضيلة الدكتور عبد الرحمن نصار وكيل المديرية وتحت إشراف فضيلة الشيخ حسن عبد ألبصير مدير الدعوة بالمديرية

نظمت إدارة أوقاف الرمل برعاية فضيلة الشيخ عبد السلام رزق عبد السلام مدير عام الإدارة عدد من الأمسيات الليلة بنطاق الإدارة وكانت الأمسية الرئيسية الليلة بمسجد الموحدين بمنطقة سيدي بشر قبلي، بعنوان عالمية الاسلام بحضور كلا من

فضيلة مدير عام الإدارة
فضيلة الشيخ محمد السيد مفتش المتابعة بالمديرية
فضيلة الشيخ أسامة رمضان مفتش المنطقة
فضيلة الشيخ محمود فرحات أمام المسجد
فضيلة الشيخ محمد عبد المقصود أمام مسجد الفرماوي والقارئ الشيخ ياسر الشافعي،

وقد القي فضيلة الشيخ عبد السلام رزق عبد السلام مدير عام الادارة محاضرة عن عالمية الاسلام قائلا،

إن أجل نعمة أنعم الله علي أهل الأرض عامة وعلي المسلمين خاصة نعمة الاسلام وبعثة نبي الرحمة علية الصلاة والسلام، فلقد كان أهل الأرض قبل مجئ الاسلام في ظلام دامس وضلال طامس إلا قليلا من أهل الكتاب وبقايا من الحنفية ملة سيدنا إبراهيم علية السلام أما من سواهم من ورثة الأديان السماوية وصناعي المعتقدات الأرضية الوثنية فقد اغتالوا ازكي النفوس وسليم الفطرة
فذبحوها علي عتبات الجاهلية وغمسوها في لجج الوثنية فاستزرعوا الأصنام في جنبات الحرم، وهكذا انعكست أنوار رسالات السماء ولعب الشيطان ببني ادم واشتدت حاجة الناس الي بعثة نبي رسول من عند الله، يخرجهم من الظلمات الي النور فادركتهم رحمة ارحم الراحمين ببعثة سيد المرسلين وأمام المتقين محمد صلي الله عليه وسلم وأشرقت به الأرض واجتمعت علية الأمة بعد شتاتها وجاء الإسلام العظيم فيحمل للبشرية كل خير ويزيح عنها كل شر،

وقداكمل الحديث فضيلة الشيخ محمد السيد مفتش المتابعة بالمديرية قائلا،
ومن الأدلة علي عالمية هذا الدين قول الحق سبحانه وتعالي،( قل يا أيها الناس إني رسول الله إليكم جميعا الذي له ملك السموات والأرض لا إله إلا هو يحي ويميت فأمنوا بالله ورسوله النبي الأمي الذي يؤمن بالله وكلماتة واتبعوة لعلكم تهتدون)
سورة الاعراف ١٥٨

وقوله سبحانه وتعلي( وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرا ونذيرا ولكن أكثر الناس لا يعلمون) سورة سبأ٢٨

وقد اكمل الحديث فضيلة الشيخ أسامة رمضان مفتش المنطقة
قائلا، ومن السنة النبوية ما رواه الإمام مسلم في صحيحة من حديث جابر بن عبد الله الأنصاري قال( قال رسول الله صلي الله عليه وسلم كان كل نبي يبعث الي قومه خاصة وبعثت الي كل احمر واسود) ولم يكتفي النبي بالإشارة القولية الي عالمية الاسلام بل أنه خاطب كل ملوك الأرض خارج الجزيرة العربية بعد صلح الحديبية وبعث سراياه وسفراءه إلي أنحاء المعمورة دعاة الي الإسلام ومجاهدين في سبيل الله،
واستقبل النبي الكريم وفود القبائل التي جاءت تعلن اسلامها بين يديه في أخر حياته ، 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock