ضربة أمنية كبري لمهربي وتجار السلاح باسيوط

حماده مبارك

تمكن ضباط مديرية أمن أسيوط، بالتنسيق مع كافة القطاعات الأمنية، من توجيه ضربة أمنية قوية لمهربى الأسلحة وتجار الأسلحة غير المرخصة، بعد القبض على شخصين يقودان سيارة نصف نقل قادمة من محافظات وجه بحرى، محملة بـ 100 بندقية خرطوش تركى امام بوابات مدينة أسيوط الجديدة قبل تهريبها وتسليمها لعملائهم

هذا وقد وردت معلومات، للواء أسعد الذكير مدير أمن أسيوط، واللواء مجدي عامر مساعد وزير الداخلية لوسط الصعيد، تفيد بمرور سيارة نصف نقل محملة بكمية كبيرة من البنادق الخرطوش التركى بطرق أسيوط.

وبالتنسيق مع كافة الجهات الأمنية والمباحث الجنائية، برئاسة اللواء منتصر عويضة مدير المباحث الجنائية، والأمن العام برئاسة اللواء عاصم غانم رئيس فرع الأمن العام، والعقيد محسن شريت مفتش الأمن العام والأمن المركزى، تم تسيير حملة أمنية مكبرة، بمشاركة وحده ضباط مباحث مدينة أسيوط الجديدة، وتم عمل كمين للسيارة واستيقافها، وبتفتيشها عثر بداخلها على كميات كبيرة من الأسلحة النارية، وفحصها تبين انها بنادق خرطوش تركى الصنع، وقادمة من إحدى محافظات الوجه البحرى إلى محافظات الصعيد، تم اصطحاب السيارة برفقة قوات الأمن إلى قسم شرطة مدينة اسيوط الجديدة،

و أن الأسلحة المضبوطة تقدر بأكثر من مليون جنيه، حيث أن الواحدة منها يقارب سعرها الـ 10 آلاف جنيه.

هذا وقد تم اقتياد المتهمين والأسلحة الى قسم شرطة مدينة أسيوط الجديدة، وتم تحرير محضر بالواقعة لمعرفة ملابسات الواقعة ومسار السيارة ومالكها
ومصدرها واتجاهها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *