حالك يا مصر سرطان الارهاب والمرض

بقلم/كوثر السيد الهواري

عشتي يا مصر مزيج من الاحاسيس, حزن والم وفرحة نفسك تفرحي لكن مش ريدينلك الفرحة, اعدائك حاقدين وشمتانين بدموعك الغاليه, قلبك انفطر علي اولادك مع كل نهار بتزفي شهيد بدمائم ارتوت ارضك وكانه ماء زرع رجال وعظماء يعمرو ارضك ويدافعوا عنك, عشتي صلبه علي مر الازمان مهما طالك من سهام مفيش انكسار انتي ام الدنيا وكل الاوطان. انتي بلد الامان لو قدروا يمحو اسمك من القران والانجيل والتوراة كانوا قدروا عليكي فانتي محروسه بعيون الرحمن حزينه يا مصر علي اولادك الي اصابتهم سهام الغدر حالفة لتخدي بطارك من كل خاين وحاقد مهما تامروا عليكي سقطوا وانتي الي عليتي عدوك اعمي علي طول الزمان لم يري تاريخك يا مقبرة الغزاة . عرفتي تربي يا مصر ولادك كل يوم راجعين بالنصر ومتحزنيش يا حبيبتي علي الي راحوا ارواحهم بترفف عليكي وفرحانين باخواتهم وبالنصر علمتي الدنيا الحضارة والعزة والكرامة حفرتي تاريخك علي الصخور خضعتلك الجبال والبحور ومهما دبروا من مكائد انتي عاليه يا مصر يا ريت اعدائك يعرفوا هي مين مصر مش مجرد ارض وتراب انتي قلب كبير ينبض بالامان احتويتي اولادك والي شربوا من نيلك كل الي يفوتك لازم يلف ويجيلك جففي يا مصر دموعك ده النصر والفرح حليفك وايامك الجايه خير هتزيح عنك همومك , يا حبيبتي يا مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock