الأكاديمية العربيةللعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري وجامعة نورثهامبتون البريطانيةوتفعيل برنامج الدرجة المزدوجة في مجال الهندسة والحاسبات

اسماعيل عبد الغفار وبرتوكول تعاون جديد عطاء وانجاز لاينتهي

كتبت الاعلاميه هبه حمدون 

بدأت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى اليوم الأحد تفعيل بروتوكول التعاون مع جامعة نورثهامبتون البريطانية من خلال الافتتاح الرسمى لبرنامج الدرجة المزدوجة في مجال الهندسة والحاسبات ، في حضور 160 طالبا من كلية الهندسة بمختلف فروع الأكاديمية
وشهد الافتتاح الرسمى لبرنامج الدرجة المزدوجة ، حضور السفيرة “ويندى فريمان” قنصل عام بريطانيا في الإسكندرية ، و”اليزابيث وايت” مدير المجلس الثقافي البريطانى بمصر ، ونائب رئيس جامعة نورثهابتون البروفسير “نك بيتفورد ” رئيس جامعة نورثهامبتون البريطانية ، حيث كان في استقبالهم الدكتور اسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى.
واشادت السفيرة ويندى فريمان قنصل عام بريطانيا في الإسكندرية بالتعاون المثمر في المجال العلمى والأكاديمي مع الأكاديمية العربية مؤكدا أن ذلك التعاون من شأنه أن يعود بالنفع علي الطلاب والدارسين في مجال الهندسة معربه عن تطلعاها لمزيد من التعاون بما يفيد العملية التعليمية ويحقق مستقبل افضل الطلاب.
وقالت ان هذا التعاون ليس الأول من نوعه بين الاكاديمية والجامعات البريطانية مشيره الي أن الأكاديمية علي تعاون دائم مع الجامعات البريطانية وهو ما يدل علي عمق العلاقة.
واعرب نائب رئيس جامعة نورثهابتون البروفسير “نك بيتفورد ” عن سعادته بالتعاون في مجال الهندسة مع الأكاديمية العربية ، وقال ان جامعة نورث هامبتون من اقدم الجامعات في بريطانيا وهى صاحبة المركز الرابع في تصنيف الجامعات بالمملكة المتحدة .
كما اعرب عن سعادته بالافتتاح الرسمي لبرنامج الدرجة المزدوجة في الهندسة والحاسبات متوجها بالدعوة لرئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى والطلاب بزيارة مقرهم في نورثهامبتون.
وبدورها قالت اليزابيث وايت مدير المجلس الثقافي البريطانى في مصر أن التعاون بين الأكاديمية العربية وجامعة نورثهامبتون سيعمل علي تطوير افكار الطلاب مما يساعدهم في حياتهم العلمية في المستقبل مؤكده أن جامعة نورثهامبتون من الجامعات ذات الثقل في مجال الهندسة بالمملكة المتحدة
أكد الدكتور إسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية، حرصه على تعزيز علاقات التعاون الثنائي بما يسهم في تحقيق طموحات وتطلعات المؤسستين التعليميتن، وتحقيق المصالح المشتركة ، مشيراً إلى أن الآفاق لا زالت تتسع لمزيد من التعاون الثنائي على المستوى العلمى والأكاديمي.
وأضاف: نتشرف في الأكاديمية أن نقوم بتوفير خيارات عديدة للدراسة والحصول على درجات علمية مزدوجة مع جامعات مرموقة عالمياً، مشيراً إلى أن التعاون البحثي والأكاديمي هو دعامة اساسية للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى وأنه من أهم الأمور التي تسعى الأكاديمية إلى تطويرها بهدف النهوض بمستوى طلابها و خريجيها من خلال تطوير الأبحاث والبرامج المطروحة معربا عن سعادته بالعلاقات التي تربط الأكاديمية بكبريات الجامعات العالمية.
وقال أن جامعة نورثهامتون هي إحدى أهم الجامعات في بريطانيا والعالم لما تحمله من سمعة علمية وثقافية وأكاديمية عريقة اكتسبتها على مدار سنين طويلة ، وتبوأت من خلالها مراكز متقدمة في قائمة البحث العلمي والأكاديمي.
وقام وفد جامعة نورثهامبتون بجولة في الأكاديمية تضمنت زيارة مركز القبة السماوية ومجمع المحاكيات كما قام رئيس الأكاديمية باهداء درع تذكاري للضيوف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock