إيهاب سلامة جرافيك لاراوعبوموي متعة يومية سأفتقدها بعد انتهاء رمضان

 

كتبت مروة حسن

أعرب الفنان إيهاب سلامة مصمم الجرافيك اليومي عن إشتياقة لإستكمال عملة الذي بدأه خلال شهر رمضان الجاري مع الكوميديا الإجتماعية حلقات ” يوميات لارا وعبوموي ” مشيرا إليّ أن التجربة كانت ثرية ومدهشه ومحفزه علي الإبداع والإبتكار والتغيير علي الهواء مباشرة وأضاف قائلا كنت ولازلت أذهب مع فريق العمل يوميا لتصوير الحلقات وبعد كل حلقة يثير فضولي تغيير شكل وتصميم الجرافيك مع الصور الجديدة لكل حلقة من الحلقات التي ترصد انفعالات انسانية متغايرة بين كل مشهد وآخر وكانت الحلقات فكرة وتأليفا وتمثيلا تولد أمام أعيننا وتنمو ونستقبل ردود أفعالها بعد ساعات من بثها وهو ما سنفتقده جميعا خلال الفترة المقبلة بعد نهاية الموسم الأول الذي شرفت بالعمل به من ناحيتة أعرب الفنان والكاتب الصحفي ناصرعبدالحفيظ عن بالغ سعادته بالعمل معدمصمم الجرافيك والتترات إيهاب سلامة مؤكدا علي حسه الفني الراقي والشكل الإبداعي والجمالي والذي يحمل العديد من الأبعاد الفكرية المرتبطة بنسيج العمل وأضاف من الوهلة الأولي كشف تصميم تتر المقدمه عن شخصية المصمم الذي يبني رؤيته كفنان تشكيلي أولا فالأبعاد الشخصية مرسومة بخلفية التصميم بنعومة شديدة شكل القرية مواجه لشكل المدينة الساحلية واختيار صورتي بطلي العمل واختيار الحروف وألوانها جعلني اقف الحالة الفنية التي قدمها مصمم الجرافيك والتترات وعندما خضنا التجربة شهدت مدي إخلاصه وعشقة للعمل الجماعي . علي جانب آخر تشهد الحلقة السادسة والعشرون ( ) كوميديا من نوع خاص ماذا لو صحوت من نومك وإكتشف أن زوجتك قامت بتغيير شكلها جذريا دون مشاركتك الفكرة وماذا لو إكتشفت انها قامت بتغيير لون بشرتك أثناء النوم ردود الفعل تشاهدها في حلقة جديدة من الكوميديا الإجتماعية يوميات لارا وعبوموي جاءت فكرتها مساعد المخرج نجوي سالم خلال العمل الفني الذي استقبلته الكتابات الصحفيه والنقدية بحفاوة شديدة ويستكمل بسبب نجاحاته فريق العمل تصوير ومونتاج الحلقات الإرتجالية بشكل يومي حيث تطرح أسباب إرتفاع نسب الطلاق بين المتزوجين حديثا بشكل خفيف الظل و يحرص فريق العمل علي تجديد أفكاره المختلفه بين كل حلقة وأخري في الموسم الاول تمهيدا للموسم الثاني .. يذكر أن بطلي حلقات ” يوميات لاراوعبوموي ” الكوميدية الاجتماعية قد لفتا الانظار اليهما والي فكرتهما الجديده وسط زخم الأعمال الفنية المقدمة خلال شهر رمضان وعلق العديد من نجوم الساحة الفنية والصحفية والإعلامية عبر صفحات تواصلهم الإجتماعية ومؤسساتهم الصحفيه علي ما يقدمه ” ناصرعبدالحفيظ ، وهندعلي الشافعي ” من أفكار وصفوها بالخطوة الجريئة التي تحسب لهما في طريق تواجدهما علي الساحه الفنية برشاقة وبخفة ظل وتلقائية وأكدت معظم ردود الأفعال المتابعة بأن العمل ينتمي إلي كوميديا السهل الممتنع وتبنت العديد من الأقلام الصحفية والنقدية التجربة لأسباب عديده من بينها كون الفكرة جديده علي الساحه والعمل المقدم خارج الصندوق ما هو متناول وتقليدي والأمر الذي حرص الجميع علي دعمة أن العمل انتاج ذاتي غير مدعوم ويتطرق إلي قضية ارتفاع نسب الطلاق بين المتزوجين حديثا، ويعد العمل رغم فقره الإنتاجي من أكثر الأعمال ثراء في تنوع وتناول الأفكار المقدمة و ابرز واهم الاعمال التي تناقش قضية خلافات المتزوجين حديثا، من بطولة ناصرعبدالحفيظ ، هند علي الشافعي ، وشارك في صناعته ، مونتاج وتصوير عبدالرحمن فيكتور ، مصمم جرافيك وتترات ايهاب سلامة ، مخرج مساعد نجوي سالم ، حمدي حنفي ، مخرج منفذ ايمان مصطفي ، موسيقي أحمد الناصر ، فكرة وسيناريو وحوار أسماء عفيفي ، إخراج كروان يونس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock